السمو الروحـي




السمو الروحـي

منتدى إسلامي ثقافي يسمو بالخلق الحسن والطهر والنقاء والفكرالسامي و الكلمة الطيبة والعلم الراقي والعمل النافع و الحب الطاهرو الخلق القويم و المسلم الواعي
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخولتسجيل دخول

شاطر | 
 

 ( رفقاً بالقوارير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أنفاس الورد
نبض متميز
نبض متميز
avatar

الدولة
المزاج
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1004
المزاج ورؤى تهدهد من أساها فجرا يشكله السراب يدنو فيحضنه حنين يشدو به فيه الغياب ويصافح النجوى سكون في مقلتيْه يرى ارتياب

مُساهمةموضوع: ( رفقاً بالقوارير    26/2/2012, 11:38

قال المصطفى عليه الصلاة والسلام .. ..
( رفقاً بالقوارير ) وما أجمله من وصف .. ..
كان أمي عليه السلام لا يقرأ ولا يكتب ولكن .. ..
التعليم الرباني الذي لا يضاهيه تعليم أرشده .. ..
لهذا الوصف
::
::


فالأنثى كالقارورة لا تتحمل العنف والقسوة .. ..
وإن حصل ذلكـ فهي معرضة لـ (التحطم) .. ..

وبعض القوارير إذا تحطمت أصدرت صوتا ً خفيفا ً .. ..
وبعضها الآخر تتحطم بصمت .. .. وهذا مؤلم .. ..

ونوع يتحطم بألم فتصدر إزعاجا ً لا مثيل له .. ..
كما هي حال الإناث .. .. ولكن هناكـ فرق .. ..

فالقوارير إذا تحطمت لا تصلح للاستخدام .. ..
فهي لا تتجمع وتتلاحم بل تبقى مبعثرة .. ..

أما الأنثى إذا تحطمت تستطيع أن تلملم جراحها .. ..
وتجمع أشلائها وقد تسامح من سبب تحطمها .. ..

وذلكـ لرقة قلبها وعاطفتها التي لا تضاهيها عاطفة .. ..
بوركن ما أروعهن فأرجوكم رفقاً بالقوارير

ومن اقوال واراء المشايخ في تفسيره ، لذا انوه ان تفسير الحديث مجرد وجهت نظر وراي مني لا غير.
بعيدا عن الواقع واحداثه وبتركيز على معنى كل كلمه في الحديث نستلخص ان معنى القوارير هي الزجاج وكلنا نعلم ان الزجاج يصنع عن طريق النار وهو المعدن الوحيد الذي لا يلزم طرقه ليتشكل ويلزم من يصنعه الرقه والهدوء والنفخ الهادئ ليتشكل بطريقه جميله ورائعه وكما يشاء صانعه ، وان حصل وعومل بالعنف وبالقوة فانه ينزع ولم يعد صالح للصنع والتشكيل، وكلنا يعلم ان الزجاج سريع الكسر ويلزم معاملته خاصه لانه اذا انكسر لن نقدر على اصلاحه واعادته كما كان.
اذا فقد شبه الرسول الكريم النساء بالزجاج لانهن مثله قلبا وقالب ، فهي مثل الزجاج في تشكيله تحب ان تعامل باحترام وان تراعى مشاعرها ، فان احببت ان تحبك النساء فعاملهن باحترام، ويكفي ان الرسول الكريم قال رفقا بالقوارير وهذا مفتاح صغير القاه الرسول الكريم لكم يا معشر الرجال..، ان احببت ان تطيعك زوجتك بكل شيء فعليك ان تحسن معاملتها وتامرها وكانك تطلبها معروفا وعليك ان تراعي مشاعرها عند الغضب فغضب المراة اعمى من غضب الرجل وغالبا لا تندم عليه لان الذي اغضبها لم يراعي شعورها، وعليك ايضا ان تعي انها غيور من كل شيء فيكفي ان تقول فلانه حتى يشتعل قلبها غير وان وافقتك بالراي ،واعلم ان اذا جرحت المراة من انسان تكن له التقدير والحب صعب جدا ان تعيد النظر في مكانته في قلبها ونفسها مرة اخرى.
ولا يسعني الا ان اقول رفقا بالقوارير يا معشر الرجال..


يا هذه النفس اعلمي أن الأمور لها انقضــاء
والحادثات جليــها وحقيرها محض ابتـلاء
والعاملون كبيرهم وصغيرهم فيها ســـواء
لا تجزعي يا نفـس والله يفعل ما يشــاء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سراب
نائب المدير

نائب  المدير
avatar

المزاج
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1212

مُساهمةموضوع: رد: ( رفقاً بالقوارير    26/2/2012, 12:05

( رفقاً بالقوارير ) وما أجمله من وصف ..
عليه الصلاة والسلام جمع كل معاني المعاملة السامية للمرأة في كلمتين لو الفنا كتابا ما استطعنا تبيان كل المعاني الراقية في ذلك فقد بين انها كائن رقيق مرهف الحس له معاملة خاصة ...
زهور
جزاك الله خير موضع رائع جداااااااااااااااااااااااااا


طبتم


ذَا حَكَمْتَ قَلْبِكَ دَائِمَا سَيَقُوْلُ عَلَيْكَ الْنَّاسُ مَجْنُوْنٌ
وَاذاحْكِمّتِ عَقْلِكَ دَائِمَا سَيَأْتِيَ عَلَيْكَ يَوْمٌ وَتَقُوْلُ كَيْفَ لِهَذَا انّ يَكُوْنُ

وَاذّا حَكَمْتَ قَلْبَكَ وَعَقْلَكَ مَعَا سَتُصَابُ حِيْنَهَا بِالْجُنُوْنِ


فَإِسْأَلِ نَفْسَكَ قَبْلَ الْقَرَارِ ايً الْثَّلاثَهْ يَجِبُ انْ يَكُوْنَ عَنْ الْحَكَمِ مَسْؤُلٌ؟؟؟؟؟؟




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أنفاس الورد
نبض متميز
نبض متميز
avatar

الدولة
المزاج
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1004
المزاج ورؤى تهدهد من أساها فجرا يشكله السراب يدنو فيحضنه حنين يشدو به فيه الغياب ويصافح النجوى سكون في مقلتيْه يرى ارتياب

مُساهمةموضوع: رد: ( رفقاً بالقوارير    26/2/2012, 12:35

شكرا لمرورك العطر


يا هذه النفس اعلمي أن الأمور لها انقضــاء
والحادثات جليــها وحقيرها محض ابتـلاء
والعاملون كبيرهم وصغيرهم فيها ســـواء
لا تجزعي يا نفـس والله يفعل ما يشــاء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
( رفقاً بالقوارير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
السمو الروحـي :: السمو الروحي الإسلامي :: الإسلام " طريق الحق و النور" Islam-
انتقل الى: